برنامج مبدعين من الامارات

أدركت المعنى الحقيقي للتطوع ومعنى العمل الخيري والإنساني، ولم تتردد مطلقاً في تقديم يد العون لمن يحتاج.. الشابة الإماراتية سمية مبارك الكثيري خريجة كلية التقنية العليا، تخصص إدارة المكاتب، مؤسس ورئيس فريق «أبشر» الإماراتي للتنظيم التطوعي، على يقين دائم بأن هذا الوطن المعطاء يفرض علينا رد الجميل بكل حب.

من هذا المنطلق أسست الكثيري عام 2013 الفريق التطوعي، الذي يضم اليوم ألف متطوع ومتطوعة اجتمعوا على حب الإمارات.

الكثيري، حاصلة على شهادة أساسيات العمل التطوعي، وغيرها من الشهادات التطوعية من عدة جهات كتكاتف وغيرها الكثير، أوضحت أنها أسست الفريق التطوعي ليعمل على خدمة المجتمع بشكل كامل.

سمية الكثيري رئيس إدارة الفريق ومؤسسته، نشأت وتربت وتعلمت حب الخير من الآباء والأجداد وشاركت في العديد من الفعاليات، لذلك فكرت في تكوين فريق تطوعي يعمل على خدمة المجتمع بشكل كامل، ولاقت الفكرة ترحيباً وتشجيعاً من كل المحيطين بها، ليبدأ الفريق نشاطه . وتقول: أول فعالية شاركنا فيها عام 2013 ، وهي فعالية المؤتمر الدولي الثاني لرياضة المرأة تحت رعاية الشيخة فاطمة بنت مبارك أم الإمارات،كما شارك الفريق في إمارة أبوظبي في مجالات متعددة منها الاجتماعي والبيئي والصحي والرياضي مثل ،أولمبياد الريبوت العالمي مع مجلس أبوظبي للتعليم ،2013 وجائزة أبوظبي الكبرى للجودو وحملة "اطفِ . .ابقَ ضمن الأخضر" وبطولة أم الإمارات للأندية العربية الثانية لكرة اليد سيدات مع اتحاد كرة اليد ،2014 كما شاركنا في عدد من الفعاليات التي تقيمها شرطة أبو ظبي سنوياً مثل أصدقاء الشرطة."

تؤكد الكثيري أنها أكملت 1700 ساعة تطوعية مع برنامج تكاتف التطوعي، كما حصلت على شهادة أساسيات العمل التطوعي من مؤسسة الإمارات للشباب وتنمية المجتمع مع تكاتف وكلية التقنية العليا، ورغم أنها موظفة إلا أن لديها القدرة على تنظيم وقتها كأي متطوع ناجح .